تدمير ولايه كنتاكي و٨٠ قتيلا اثر الاعصار

صرح الرئيس الأميركي جو بايدن، الأحد،ان ولاية كنتاكي اصبحت منطقة كارثيه كبرى بعد أن وصلت سلسلة من الأعاصير المدمرة الولاية الجمعة مما يمهد الطريق للحصول على مزيد من المساعدات الاتحادية، وذلك حسبما قال مسؤول في الإدارة الأميركية.

وفي سياق متصل طلب حاكم ولاية كنتاكي آندي بشير رسميا هذا الإعلان، الأحد، بعد أن دمرت الأعاصير مدينة مايفيلد الصغيرة ومصنعا للشموع.

وصرح المسؤول في الإدارة إن بايدن تلقى الطلب ووافق عليه مساء الأحد.

وفي هذا الاطار صرح بشير إن ما لا يقل عن 80 شخصا لقوا حتفهم في ولايته، مشيرا إلى أن عدد القتلى في النهاية سيتجاوز 100 ولكن يراوجه أمل في حدوث “بعض المعجزات” على الرغم من مرور أكثر من 24 ساعة منذ العثور على أي شخص على قيد الحياة تحت الأنقاض اثر الاعاصير التي شهدتها البلاد .

هذا وقد صرح بشير إن هذه كانت أكثر الأعاصير تدميرا في تاريخ الولاية وأنه حتى المباني الأكثر ثباتا من الفولاذ والطوب سويت بالأرض واصبحت انقاد .

m.soha

Read Previous

تستعد نيوزيلاندا لمنع شبابها من التدخين نهائيا

Read Next

اهداف اطلاق البرنامج القومي للتصنيع المحلي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.